القائمة الرئيسية

الصفحات

أسهل طريقة للوقاية من الزهايمر

أسهل طريقة للوقاية من الزهايمر
في الاعوام الخمس الماضية تزايد خوف الكثير من الناس من الاصابة بمرض الـ زهايمر ، وذلك يرجع الي انتشار هذا المرض وتعرض الكثير من الاشخاص في كل انحاء العالم الي الاصابة به ، لذا من الجيد أن نقرأ ونبحث عن طرق تقمع ظهور هذا المرض او تقلل فرص اصابتنه به , لذالك سنضع لكم في هذا المقال على حل فعال جدآ وممتاز  وصحي من شأنه أن يقلل من خطر الإصابة بهذا المرض الكارثي الذي يدعي الـ زهايمر , وهذه الطريقة عباره عن نظام غذائي ليس فقط يقلل من فرص الاصاية بالزهايمر بل أنه سوف يساعدك في الحصول علي جسم صحي وقوي وسيساعدك ايضآ أن كنت تريد أن تنقص من كمية الدهون الضارة التي تملئ جسمك. 

ما هو النظام الغذائي لحماية الدماغ من الزهايمر والزهايمر المبكر

هذه الطريقة تتكون من نظام غذائي للحفاظ علي صحة الدماغ , وايضآ تهدف الي التقليل فرصة الإصابة بالأمراض التي تستهدف العقل مثل مرض الزهايمر والمرض الذي يأتي عند التقدم في العمر وهو الخرف, كان الظهور الاول لهذا النظام الغذائي للمرة الأوله في ( 2015 ) وتم وضع هذا النظام الغذائي ليجمع بين نظامين غذائيين مشهورين جدآ , الأول هو نظام ( للبحر الأبيض المتوسط ) والثاني هو ( نظام Flap الغذائي ) والذان تم انشائهم لخفض نسبة ارتفاع ضغط الدم, وحازا هذان النظامين الغذائين علي المرتبة الاولي عالميآ في السنوات الأخيرة , وهذا الأمر يوحي لنا بالطبع بجودة وفائدة هذا النظام الغذائي وجودته العاليه وأنه علينا البدأ في استخدامه لتحسين صحة اجسامنه ، 

ربما تتسائل عن ما الذي يجعل هذه الطريقة تحافظ علي صحة الدماغ وعن ما هي الفوائد التي تقدمها هذه النظم الغذائية  للدماغ ، تشتمل هذه الطريقة علي الجمع بين اكثر الأطعمة المفيدة للدماغ الكثير , وهذا ماسوف يزيد بالطبع من قوة الذاكرة والتركيز لدي الدماغ , أن الأسماك الدهنية و الأوراق النباتية والتوت وزيت الزيتون, قد توضع هذه النظم الغذائية بنائآ علي فوائد الوجبات التي ذكرناها  ، على سبيل المثال ، سمك السلمون المطبوخ في زيت الزيتون مع الخضار بالأضافة الي الشوفان مع اللوز والتوت.

فوائد النظام الغذائي للدماغ


  1. يساعد في تقليل جدوى الإصابات المختلفة
  2. يمنع الاصابة بالخرف وتدهور الحالة الدماغية  ومرض الزهايمر
  3. يخفض بشكل كبير من نسبة أضرار الجذور الحرة
  4. يقمع من ظهور الامراض الكثيره الشائعة لدى كبار السن  
  5. يقلل من فرص الاصابة  بأمراض القلب والسمنة ومتلازمة التمثيل الغذائي
  6. يضبط  نسبة السكر في الدم
  7. يقضى علي خطر الاصابة بالسمنة

تم اثبات أن الذين يتناولون الطعام علي حسب قائمة النظام الغذائي للدماغ  يصبحون أقل عرضه من الأصابة بمرض ( الـ زهايمر )  بنسبة تصل الي 53%100 وهذا بالمقارنة مع الأشحاص الذين لم يقوموا باتباع  هذا النظام الغذائي الرائع والمفيد جدآ وتم اثبات صحة هذا الأمر بأجراء دراسة في عام (  2015 ) علي عدد من الأشخاص وصل الي ( 900 )شخص، وكانت هذه النتائج جيده جدآ ومشجعه واثبتت هذه الدراسة ايضآ ، بأنه يجب أن يلتزم البالغون بكل التعليمات لهذا النظام الغذائي ويجب عليهم أن يكونوا صارمين جدآ في انواع الاطعمة التي يتناولونها للحصول علي دماغ بصحة جيده لسنوات طويله ,

وفي نفس هذا العام الذي هو عام ( 2015 )  ،اجريت دراسة علي  ما يقرب من ( 1000 )  هناك 50%100 من هؤلاء الاشخاص الذين تم اجراء الاختبار عليهم كانو ملتزمين بالنظام الغذائي لدماغ  لفتره وصلت الي خمس اعوام واما الباقين قد قامو باتباع نظام غذائي اخر, وعندما انتهت مدة الدراسة  تم اكتشاف أنه يوجد فرق معرفي ( 7 ) اعوام ونصف بين الأشخاص الذين قاموا باتباع النظام الغذائي لدماغ , والاشخاص الاخرين الذين قاموا باتباع نظام غذائي عادي اخر,ما يشير الي أن الذين اتبعوا النظام الغذائي الخاص بالدماغ  كانوا صغار في السن ب 7 اعوام ونصف وهذا من الناحية المعرفية  بالمقارنة مع باقي الاشخاص الذين تم أجراء الدراسة عليهم , وهذا ما اثبت أن  النظام الغذائي لدماغ  يقوم بأبطاء الانخفاض المعرفي بنسبه كبيرا جدآ مع تقدم العمر, بالأضافة ألي أنه تم اثبات أن هناك بعض الانواع من الأطعمة تسهم بشكل كبير جدآ  في الحفاظ علي قوة الذاكرة ولديها قدره كبيرا علي تحسين وظائف الدماغ  ، مثل - الفراولة - التوت الأزرق - زيت الزيتون - الشوكولاته -الشاي الأخضر وهذا بفضل احتوائها علي المواد المضادة للأكسدة ,

اكتشف العلماء أن الأطعمة التي تحتوي علي مضادات الأكسدة ،والتي يحتوي عليها النظام الغذائي لدماغ ،تزيد بشكل كبير جدآ قدرة الأنسان على التعلم  وتساهم بشكل رائع في تقوية الذاكرة وتحسين قدرات الأدراك , وسنقوم بشرح هذا بالتفصيل وكيف يحدث هذا ولماذا,

أن الأطعمة الموجوده في قائمة النظام الغذائي لدماغ  تقوم بحماية الخلايا العصبية من الشيخوخة وهذا عن طريق قمع التأثير السلبي لضغط الاتصالات الخلوية ، وهذا عبر زيادة كمية الخلايا العصبية التي تساهم بشكل كبير في الحفاظ علي الحفاظ على الوظائف الطبيعية لدماغ عند الشيخوخة ,
أن الأطعمة الغذائية التي يحتوي عليها النظام الغذائي لدماغ هي الخضروات التي تحمل الأوراق الخضراء مثل الخس  والسبانخ , وهذا النوع من الأطعمة يساهم بشكل كبير في حماية الدماغ من الأجهاد التأكسدي ، لأنها  تحتوي نسبه كبيرا جدآ  من المواد المضادة للاكسدة  والتي تمتاز بالقدره علي مكافحة هذه الظاهرة وهذه المواد التي تحتوي عليها الخضروات هي -الفلافونويد - اللوتين - زياكسانثين ,  
وايضآ من الأشياء التي تساعد في دعم حماية الدماغ هي تناول الأطعمة التي تحتوي على الدهون التي تغذي الدماغ ، مثل  المكسرات  والسلمون  والجوز و بذورالكتان ، الغنية  بالأحماض الدهنية أوميجا ( 3 ) الذي يتميز بأنه مضاد للالتهابات التي تصيب الجهاز العصبي والجهاز المناعي ،  يساعد ايضآ في عملية أجراء  الأتصالات بين الخلايا العصبية ومن فوائده ايضآ أنه يساعد في الحفاظ على مستوى السكر الطبيعي ,
أن الأطعمة التي تتميز بلون فاتح مثل الجزر مثلآ او الطماطم والمشمش , هذه الأطعمة تحتوي على المواد المضادة  للأكسدة وهذه المواد تسمي  بالكاروتينات ، وتساهم هذه المواد في تكون بروتين ( بيتا اميلويد ) وهذا البروتين راسب وهوا بروتين لا يذوب وينتج عنه الاصابة بمرض الزهايمر ومرض الشلل الرعاش .

ما هي الأطعمة التي تساعد في الوقاية من مرض الزهايمر

  1. الخضروات التي تساعد في الوقاية من الزهايمر
  2.  الخس - الملفوف - السبانغ  - القرنبيط - الفاصوليا الخضراء - الفلفل - الطماطم - الجزر - اللفت.
  3. الفواكه التي تساعد في الوقاية من الزهايمر
  4.  التوت بجميع أنواعه - الفراولة - الكرز - المشمش, والمكسرات وبذور شيا وبذور الجوز واللوز وبذور الكتان.  
  5. البقوليات التي تساعد في الوقاية من الزهايمر
  6. العدس والحمص والفاصوليا السوداء , بالأضافة الي حبوب الكينوا - الشوفان - الأرز البني  - الشعير - وخبز القمح .
  7. الأسماك التي تساعد في الوقاية من الزهايمر
  8. سمك السلمون -السردين - الهلبوت - السلمون - سمك التونة - الماكريل ، 


يسمح في نظام الدماغ الغذائي بتناول لحم رقيق مثل الدجاج الغير مقلي 
لا يستخدم الزيت في هذا النظام الغذائي ما عدا زيت الزيتون يمكن استخدامه في توابل السلطة والخضروات وما شابه .
بجانب الأطعمة التي قمنا بذكرها سابقآ ، مسموح في هذا النظام الغذائي لحماية الدماغ من الزهايمر بتناول كوب واحد فقط من النبيذ علي مدار اليوم , والقليل من والحلويات والتي تحتوي علي البيض , في أغلب النظم الغذائية لحماية الدماغ لا تذكر هذه الأطعمة، لكن هذا تغير الأن بأن الكثير من العلماء ينصحون بتناول البيضللحصول علي دماغ صحي ومتوازن,وهذا يرجع الي اكتشافهم بأن البيض يساعد في دعم الإدراك البشري , وهذا الأمر تم اثباته بواسطة دراسة أجريت في جامعة ( جورج ماسون ) ,  يعد البيض من المصادر الأساسية  لفيتامين ( B ) ( الكولين ) ( الدهون  الصحية )  ( البروتين ) ( اللوتين ) ,

الأطعمة التي لا تساعد في علاج مرض الزهايمر او الوقاية منه

لحم الغنم - لحم - البقر  - الزبدة  - السمن  الجبن ومنتجات الألبان المليئة بالدهون - الوجبات الخفيفة الحلوة -  الكعك - المشروبات الحلوة - الصودا - الكولا - الأيس كريم  -.الأطعمة المقلية - الأطعمة المعلبة - الأطعمة الحمضية الدهنية غير المشبعة , كل أنواع الأطعمة التي قمنا بذكرها مصنفة علي أنها من الأطعمة التي تزيد من فرص الاصابة بمرض الـ زهايمر, اما بالنسبة الي الدهون المشبعة , هذا الأمر لم يتم التحقق منه بشكل مؤكد , هناك بعض الخبراء يقولون بأن  استهلاك الدهون  المشبعة والدهون غير المشبعة ربما هذا الأمر يزيد من نسبة الأصابة ببعض الأمراض المختلفة , وماذالت النتائج الإجمالية  المتعلقة باحتمالية ارتباط  تناول الدهون ومخاطرها علي زيادة نسبة فرص الأصابة بمرض الزهايمر أو الخرف غير مؤكده ,وتم أجراء بعض الدراسات الأخرى التي لم تظهر بأنه يوجد ارتباط لتناول الدهون والكوليسترول بالأصابة بمرض الزهايمر ، لهذا فأن النظام الغذائي لدماغ يسمح باستهلاكها لكن في حدود معينه , لا يجب تناول الحلويات لمدة اكثر من - 4 - مرات في الأسبوع ، معلقة واحده من السمنه النباتيه في اليوم , اللحوم الحمراء - 2 - من الوجبات علي مدار الأسبوع ، الجبن الدهنية - 4 - مرات فقط علي مدار الأسبوع.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتوي المقال